Menu

الصويان: نقعة الشملان حق أصيل للصيادين وليست لكل من هب ودب وأبحر

‏أكد رئيس الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك
‏ظاهر الصويان على ضرورة إخراج قوارب النزهة واليخوت العاملة بالسياحة من نقعة الشملان لافتا إلى أن الشركة المسئولة عن إدارة النقعة يجب ألا تسمح لهم بدخول النقعة إطلاقا، ومشددا على ضرورة إخراج جميع القطع البحريه غير المرخصه للصيد، وذلك لإفساح المجال لقوارب الصيد المرخصة للوقوف في المكان المخصص لها والذي منحه لها القانون.
‏وأضاف الصويان في تصريح له أن النقعة حق أصيل للصيادين وليست لكل من هب ودب وأبحر، مبيننا أنه من الضروري إصدار قرار يمنح اتحاد الصيادين حق رقابة النقعة وابلاغ الجهة المختصة التى تملك حق منع دخول أي قوارب غير مرخصة للصيد إلى النقعة فور حدوث ذلك.
‏وعبر الصويان عن أسفه الشديد لما يحدث من انتهاكات في النقعة من صخب وأضواء وموسيقى راقصة فضلا حدوث ضوضاء مزعجة وما خفي كان أعظم حيث تتعالى الضحكات وغيرها من أصوات راقصة من بعض القوارب واليخوت السياحية ليلا، مشددا على ضرورة إيقاف هذه المهازل والتى هى دخيلة على عاداتنا وتقاليدنا واخراجهم فورا من النقعة وذلك لاقتراب موعد وقف موسم صيد الربيان واقتراب فترة توقف لنجات الصيد بالجر الخلفي في النقعة، ما يعني ضرورة خلو النقعة من القوارب غير المرخصه بالصيد فيها والتي لا تنتمي للاتحاد ولا لمهنة الصيد حتى تفسح المجال لرسو السفن بعد انتهاء الموسم .
‏وتطرق الصويان إلى قضية أخرى تهم المستهلكين والصيادين وهي سوق شرق المتخصص منذ إنشائه في بيع السمك المحلي الطازج، وقد جد جديد عليه منذ شهرين تقريبا وهو قرار طارئ بنقل سوق الأسماك المستوردة بالمباركية إلى سوق شرق تمهيدا لنقله إلى مقره الدائم بالشويخ، لافتا إلى أهمية عدم التمديد لهذا القرار، خاصة أن السوق للأسماك المحلية والمزاد للأسماك المحلية الطازجة ووجود المستورد معه يسمح لضعاف النفوس بخلط الأسماك والغش التجاري وهذا ما حصل بالسوق قبل فتره اذ نشبت معركة ما بين البسطات يتهم فيها الاخر بالغش ببيع الاسماك المستورده علي أنها محلية.

‏ودعا الصويان المسئولين إلى عمل اللازم بخصوص نقل سوق المستورد من شرق وذلك حفاظا على الصالح العام.
‏وأضاف أن فترة قرار نقل سوق المستورد إلى شرق قد انتهت مدة الشهرين مطالبا ببدء إجراءات نقله، موضحا أن اتحاد الصيادين يرفض أي تباطوء في تنفيذ النقل، كون قرار تأسيس سوق شرق واضح وصريح للأسماك المحلية الطازجة فقط.
‏وشكر الصويان جميع الجهات الحكوميه التي تتعاون مع الاتحاد
‏وعلي رأسهم لجنة الخدمات العامة في مجلس الوزارء ورئيس القطاع السمكي بالهيئة العامة للزراعة
‏والهيئة العامة للقوى العامله بوزارة الشئون ووزارة الداخلية الإدارة العامة لخفرالسواحل ومؤسسة الموانئ الكويتية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − one =