Menu

اكتشاف ضخم لمقبرة صانع مجوهرات فرعوني

اكتشاف ضخم لمقبرة صانع مجوهرات فرعوني

 

أعلنت مصر اكتشاف مقبرة فرعونية في مدينة الأقصر جنوب البلاد، تعود إلى صانع مجوهرات ملكي عاش قبل أكثر من 3500 سنة، خلال حكم الأسرة الثامنة عشر. وتقع المقبرة على الضفة الغربية لنهر النيل في مقابر النبلاء وكبار مسؤولي الحكومة. وقال وزير الآثار خالد العناني، إن «المقبرة ليست في حالة جيدة، لكنها تحتوي على تمثال صانع المجوهرات وزوجته، فضلا عن قناع جنائزي. وذكر أن فتحة في المقبرة تحتوي على مومياوات تنتمي لقدماء مصريين عاشوا خلال الأسرتين الـ 21 والـ 22. وكانت وزارة الآثار المصرية أعلنت في أغسطس الماضي، أن علماء آثار اكتشفوا خمسة مقابر من العصر الروماني يعود تاريخها إلى أكثر من 2000 سنة. وتم هذا الاكتشاف في الصحراء الغربية المعروفة باسم بير الشعلة بالقرب من واحة الداخلة جنوب غرب القاهرة. وكشفت البعثة الأثرية عن مجموعة من القطع الأثرية، بما في ذلك بقايا أقنعة جنائزية، ومجموعة من الأواني والمسارج الفخارية مختلفة الأشكال والأحجام، وكتابات هيروغليفية وأخرى هيراطيقية، بالإضافة إلى مبخرة من الفخار وتمثال صغير على شكل أبو الهول من الحجر الرملي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × three =