Menu

قشر الروبيان.. أكياس بلاستيكية بأنامل مصرية

 

يُطور باحثون في جامعة النيل المصرية طريقة لتحويل قشور الروبيان (الجمبري) التي تُلقى كمخلفات إلى أغشية رقيقة من اللدائن القابلة للتحلل.

ويأمل الباحثون في أن تُستخدم هذه اللدائن الصديقة للبيئة في صنع أكياس لتعبئة وتغليف مواد البقالة وما إلى ذلك.

وبعد مرور ستة أشهر على بدء دراستهم التي تستمر عامين نجح الفريق البحثي في صنع نموذج مبدئي رقيق وواضح باستخدام مادة الكايتوسان التي توجد في قشور كثير من القشريات.

ويشتري الباحثون قشر الروبيان -قبل التخلص منه- من مطاعم ومتاجر وصيادين محليين بأسعار زهيدة.

ويجري تنظيف القشور ومعالجتها كيميائيا ثم إذابتها وتحويلها إلى محلول يجفف ثم يتحول إلى أغشية رقيقة من البلاستيك وهي تقنية يقول الفريق البحثي إنه يمكن استخدامها في الإنتاج الصناعي على نطاق واسع.

ويُجرى البحث بالتعاون بين فريق جامعة النيل المكون من أربعة باحثين وفريق بحثي من جامعة نوتنجهام البريطانية.

وتقول جامعة نوتنجهام إن هذه النوعية من تعبئة وتغليف المواد الغذائية لأجيال المستقبل يمكن أن تعزز صلاحية المواد الغذائية لفترات أطول وبكفاءة أعلى كما توفر في استهلاك الطاقة الأمر الذي يكون له أثر إيجابي بشأن فاقد الغذاء في دول عديدة.

ويتمثل التحدي الذي يواجه الدراسة حتى الآن في تحديد خط إنتاج يمكن من خلاله تصنيع مواد البوليمر الحيوي القابلة للتحلل لأكياس التسوق وتغليف المواد الغذائية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × five =