Menu

الوزير الحربي يرأس وفد الكويت باجتماعات المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية «WHO»

يتوجه وزير الصحة د.جمال منصور الحربي إلى جنيف ليرأس وفد وزارة الصحة باجتماعات المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية بالدورة رقم 140خلال الفترة من 23يناير الجاري وحتى الأول من فبراير ويتضمن جدول اﻻعمال عدة موضوعات صحية هامة من ابرزها الوقاية والتصدي للأمراض المزمنه غير المعدية وعوامل الخطورة ذات العلاقة بها واﻻستعداد لقمة اﻻمم المتحدة لمتابعة تنفيذ اﻻعلان السياسي للوقايه والتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية المقرر عقدها في عام 2018باﻻضافة إلى مناقشه التصدي واﻻستجابة والتأهب للطوارئ الصحية واﻻوبئة ومتابعة تطبيق اللوائح الصحية الدولية ومتابعة التخلص من شلل اﻻطفال وخطة العمل العالمية للتطعيمات وصحة المراهقين ومشكلة السمنة بين اﻻطفال.
 كما يناقش المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية البعد الصحي لمشكلة المخدرات ومتابعة التقدم نحو تحقيق اﻻهداف والغايات العالمية للتنمية المستدامهة ذات العلاقة بالصحة ومؤشرات التقدم المحرز نحو تحقيقها وخطة العمل العالمية للتصدي للخرف واﻻدوية المغشوشة والمزيفة كمشكلة عالميهة باﻻضافة إلى عدى موضوعات اداريى وتنظيمية وقانونية تتعلق بانتخاب المدير العام الجديد للمنظمة والميزانية وشؤون العاملين بالمنظمة وتعيين المدير اﻻقليمي الجديد ﻻقليم شرق المتوسط بالمنظمة وهو د.محمود فكري من دولة اﻻمارات العربية المتحدة والذي سيستلم مهام عمله اعتبارا من اﻻول من فبراير مديرا لمكتب المنظمه بالقاهرة.
 وأكد وزير الصحة د.جمال منصور الحربي على أهميه التعاون الوثيق بين وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية من خلال حرص الوزارة علي المشاركهة الفعالة باجتماعات المجلس التنفيذي للمنظمة وجمعيهة الصحة العالمية واللجنة اﻻقليمية لشرق المتوسط وتبادل الخبرات والمبادرات مع الدول الأعضاء بالمنظمة واﻻلتزام بقراراتها واﻻستفادة من استراتيجيات وخطط العمل العالمية التي تصدرها منظمة الصحة العالمية لتحديث وتطوير الخطط والبرامج واﻻستراتيحيات الصحية بدوله الكويت بما يتفق مع اطر العمل العالمية واﻻهداف والغايات العالمية للتنميهة المستدامة.
 واستطرد د.جمال منصور الحربي وزير الصحة بان تقارير منظمة الصحة العالمية توثق بالمؤشرات العلمية ماحققته دولة الكويت من انجازات لخفض معدﻻت وفيات اﻻمومة واﻻطفال والرضع والتخلص من شلل اﻻطفال والتغطية العالية بالتطعيمات للأطفال إلى جانب اﻻلتزام باللوائح الصحية الدولية وقرارات المنظمة المتعلقة بالوقاية والتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية وفي مقدمتها السرطان والسكر وامراض القلب واﻻمراض التنفسية المزمنة وعوامل الخطورة ذات العلاقه بها وابرزها التدخين والخمول البدني والتغذية غير الصحية.
 .وكشف وزير الصحة د.جمال منصور الحربي عن اعتزامه القيام بزيارات تفقدية للمكاتب الصحية الكويتية بالدول اﻻوروبية عقب ترؤسه لوفد وزارة الصحة باجتماعات المنظمة بجنيف وذلك للأطمئنان على سير العمل بالمكاتب الصحيى وتقديمها للرعايى اللازمة للمرضى المبتعثين للعلاج في الدول الاوروبية والسهر على راحتهم وتذليل أي عقبات قد تؤثر على جودة الخدمات المقدمة للمرضى ومرافقييهم للعلاج بالخارج وتنفيذ اللائحة الجديدة للعلاج في الخارج والتدقيق والمتابعة للأداء الفني والأداري والمالي للمكاتب الصحية بالخارج ويرافق وزير الصحة بمهمته الرسميه وفدا من القياديين والمسؤولين بوزارة الصحة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

sixteen − one =